سيرة حمار

100 درهم

(لا توجد أي مراجعات)
للكاتب حسن أوريد

نظرت في مرآة فإذا أنا حمار كامل الأوصاف لا أختلف عن الحمير إلا في شيء أضحى مصدر معاناتي هو قدرتي على التفكير، إذ كان الأمر سيهون لو حرمت التفكير وعشت وسط الحمير لا أختلف عنها في شيء، والحال أني سوف أعيش وسط الحمير حمار يأتي ما تأتي ويحمل من الأثقال ما تحمل، ويختلف عنها في شيء، قدرته على التفكير، ويؤلمه ألا يحسن التعبير عما يجيش به صدره من أحاسيس ويمتلئ به من رؤى. وها هنا تبدأ مغامراتي التي أريد أن أبثك إياها أيها القارئ فلا تنأ عني.
.
🎈 اقتباسات 🎈:
.
ماذا جنيت لكي ألقى هذا العذاب وألظى بهذا الشقاء، أهي حوبة الاستمتاع بما ليس لي ؟ أهي الاغتراف من شراب محرم ؟ أهي رغبتي أن أطير وأحلق في الأجواء وكان حريا بي أن أذكر أن ليس على الإنسان أن ينفصل عن الواقع ؟ ألا يكون فيما قاسيت كفارة لي ؟ أيكون قدري أن أظل حمارا يحملني حمال أثقاله، ويسومني العذاب، ويضن على بالأكل، ويتهددني بالخصي، ويعبث بي برابرة في شؤون معتقداتهم
.
بل إن كثيرا من الحماقات مصدرها العقل حين يخضع للهوى تُخكِّمه لتسويغ ما تهوى النفس وتبريره
.
كما أن جمال الشمس لا يتبدى إلا أثناء الغروب، فكذلك حياو الإنسان لا يبدو جمالها إلا ساعة الأفول، وكم من حياة يحللها الغيم فلا يظهر جمالها البتة

معلومات عن الكتاب

الكاتب

حسن أوريد

سنة النشر

2019

عدد الصفحات

128

لا توجد مراجعات لـ سيرة حمار

  1. chiu

    review 01

إضافة مراجعة

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

قد يعجبك أيضاً…